عن المقداد بن الاسود رضي الله عنه انه قال يا رسول الله ارايت ان لقيت رجلا

0 تصويتات
سُئل فبراير 1، 2020 بواسطة مجهول

عن المقداد بن الأسود رضي الله عنه أنه قال: يا رسول الله، أرأيت إن لقيت رجلا من الكفار فقاتلني، فضرب إحدى يدي بالسيف فقطعهما، ثم لاذ منى بشجرة، فقال: أسلمت لله، أفأ قتله يا رسول الله بعد أن قالها؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا تقتله، فإن قتلته فإنه بمنزلتك قبل أن تقتله، وإنك بمنزلته قبل أن يقول كلمته التي قال)

من خلال دراستي لفضل الدعوة، أقرأ الحديث السابق وأوضح الآتي:

1 – الهدف من الدعوة إلى التوحيد؟

2– نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن قتل المشرك بعد أن قال: لا إله إلا الله، حتى ولو قطع يد الصحابي؟ 

3– الفائدة من معرفة هذا الهدى النبوي أثناء الدعوة؟

حل كتاب التوحيد نشاط الطالب الصف اول متوسط الفصل الدراسي الثاني ف2

اعزائنا الطلاب إنة لمن دواعي سرورنا إدارة وطاقم موقع النابغ أن ترحب بكم،وحرصا منا أن يصلكم كل ماهو جديد ومفيد في حل المناهج الدراسية لجميع المستويات وللفصلين الدراسيين، يسرنا أن نقدم لكم حل سؤال 

عن المقداد بن الأسود رضي الله عنه أنه قال: يا رسول الله، أرأيت إن لقيت رجلا من الكفار فقاتلني، فضرب إحدى يدي بالسيف فقطعهما، ثم لاذ منى بشجرة، فقال: أسلمت لله، أفأ قتله يا رسول الله بعد أن قالها؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا تقتله، فإن قتلته فإنه بمنزلتك قبل أن تقتله، وإنك بمنزلته قبل أن يقول كلمته التي قال)

من خلال دراستي لفضل الدعوة، أقرأ الحديث السابق وأوضح الآتي:

1 – الهدف من الدعوة إلى التوحيد؟

2– نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن قتل المشرك بعد أن قال: لا إله إلا الله، حتى ولو قطع يد الصحابي؟ 

3– الفائدة من معرفة هذا الهدى النبوي أثناء الدعوة؟

الإجابة هي /

1- الهدف هو دعوة غير المسلمين والحرص على هدايتهم، وأنه لا يتطلع لقتالهم أو ظلمهم والبغي عليهم، بل يجب بذل ما استطعنا لتأليف القلوب وان نحببهم في الخير والهدى والإسلام حتى ينجوا ويسعدوا. 

2- هذا لأنه صلى الله عليه وسلم  رحمة مهداة للعالمين  وأمر لتأليف القلوب وان نحببهم غير المسلمين  في الخير والهدى والإسلام حتى ينجوا ويسعدوا.

3- تطبيقه والاقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم. 

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه فبراير 1، 2020 بواسطة فكري (278,370 نقاط)
حل سؤال

عن المقداد بن الأسود رضي الله عنه أنه قال: يا رسول الله، أرأيت إن لقيت رجلا من الكفار فقاتلني، فضرب إحدى يدي بالسيف فقطعهما، ثم لاذ منى بشجرة، فقال: أسلمت لله، أفأ قتله يا رسول الله بعد أن قالها؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا تقتله، فإن قتلته فإنه بمنزلتك قبل أن تقتله، وإنك بمنزلته قبل أن يقول كلمته التي قال)

من خلال دراستي لفضل الدعوة، أقرأ الحديث السابق وأوضح الآتي:

1 – الهدف من الدعوة إلى التوحيد؟

2– نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن قتل المشرك بعد أن قال: لا إله إلا الله، حتى ولو قطع يد الصحابي؟

3– الفائدة من معرفة هذا الهدى النبوي أثناء الدعوة؟

الإجابة هي /

1- الهدف هو دعوة غير المسلمين والحرص على هدايتهم، وأنه لا يتطلع لقتالهم أو ظلمهم والبغي عليهم، بل يجب بذل ما استطعنا لتأليف القلوب وان نحببهم في الخير والهدى والإسلام حتى ينجوا ويسعدوا.

2- هذا لأنه صلى الله عليه وسلم  رحمة مهداة للعالمين  وأمر لتأليف القلوب وان نحببهم غير المسلمين  في الخير والهدى والإسلام حتى ينجوا ويسعدوا.

3- تطبيقه والاقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم.
مرحبًا بك في موقع النابغ، الموقع المتميز في حل المناهج الدراسية، وكذالك حل الأسألة الصعبة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...